• بوينج وطيران أستانا تعلنان عن خطط لشراء 30 طائرة 737 ماكس

    • شركة الطيران الوطنية في كازاخستان تتقدم بخطاب نوايا لشراء طائرات 737 ماكس لصالح شركة الطيران الاقتصادية الجديدة التابعة لها "فلاي أريستان"

    دبي، الإمارات العربية المتحدة,  19 نوفمبر 2019  - أعلنت شركة بوينج وطيران أستانا، على هامش معرض دبي للطيران، عن نية شركة الطيران الوطنية في كازاخستان لشراء 30 طائرة من طراز بوينج 737 ماكس 8 لتشكل هذه الطائرات العمود الفقري لأسطول شركة الطيران الاقتصادية الجديدة التابعة لها "فلاي أريستان". ووقعت الشركتان اليوم خطاب نوايا لشراء 30 طائرة تبلغ قيمتها 3.6 مليار دولار أمريكي وفق قائمة الأسعار الحالية.

    ومنذ اطلاق عملياتها في شهر مايو عام 2000، شهدت شركة طيران أستانا نمواً قوياً من مركزيها في ألماتي ونور سلطان (أستانا سابقاً)، حيث وسّعت نطاق شبكتها لتخدم المدن الكبرى في كازاخستان، ووسط آسيا، وآسيا، والصين، وأوروبا، وروسيا. وتقوم الشركة حالياً بتشغيل أسطول متنامٍ يضمّ طائرات بوينج 757 و767، وإيرباص A320.

    وفي شهر مايو، قامت طيران أستانا بإطلاق شركة "فلاي أريستان" بهدف تعزيز قدرتها التنافسية في قطاع الطيران الاقتصادي. وأشارت طيران أستانا إلى أن شركة الطيران الجديدة التابعة لها حققت مبيعات قوية في الأشهر القليلة الأولى منذ بدء أعمالها، ولديها خطط لتوسيع شبكة وجهاتها المحلية سريعة النمو، وإطلاق رحلات دولية إلى موسكو بدءاً من الشهر المقبل.

    وقال بيتر فوستر، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة طيران أستانا: "منذ إطلاقها في شهر مايو هذا العام، تجاوزت فلاي أريستان كل التوقعات، مما يشير إلى الآفاق المستقبلية الواعدة لرحلات الطيران منخفض التكلفة في كازاخستان ووسط آسيا. وتجمعنا في طيران أستانا علاقة وطيدة مع شركة بوينج تعود إلى العام 2002 عندما بدأنا بتشغيل طائرتين من طراز الجيل القادم 737NG. ويضمّ أسطولنا اليوم طائرات 757 و767، ونحن على ثقة بأن طائرات 737 ماكس ستشكل بمجرّد عودتها الآمنة إلى الخدمة، قاعدة متينة لنمو وازدهار شركة فلاي أريستان في جميع أنحاء منطقتنا".

    من جانبه، قال ستان ديل، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة بوينج للطائرات التجارية: "أصبحت طيران أستانا واحدة من شركات الطيران الرائدة في وسط آسيا بفضل تركيزها القوي على السلامة والموثوقية والكفاءة وخدمة العملاء. ونحن في شركة بوينج نشاركهم القيم ذاتها، ونفخر بتوسيع شراكتنا معهم من خلال طائرات 737 ماكس. كما أننا على ثقة بأن طائرات 737 ستكون إضافة مثالية لأسطول فلاي أريستان، نظراً لما تتمتع به من كفاءة وموثوقية عالية. ونتطلع إلى العمل مع معاً لوضع اللمسات الأخيرة على هذه الصفقة لتلبية احتياجات أسطولهم ومتطلباتهم التشغيلية".

    هذا ويعدّ طراز 737-8 ماكس جزءاً من عائلة طائرات تستوعب ما بين 130 و230 مسافراً، مع قدرتها على التحليق لمسافات تصل حتى 3,850 ميل بحري (7,130 كيلومتر). وبفضل مجموعة من التحسينات مثل محركات LEAP-1B من إنتاج شركة سي إف إم إنترناشونال، والجنيحات ذات التكنولوجيا المتقدمة، توفر طائرات 737 ماكس لشركات الطيران كفاءة أعلى بنسبة 14٪ في استهلاك الوقود مقارنة مع أفضل الطائرات ذات الممر الواحد الحالية، بالإضافة إلى مدى أطول يتيح فتح وجهات جديدة.

    -انتهى-

    نبذة عن طيران أستانا

    بدأت شركة طيران أستانا رحلاتها المنتظمة في 15 مايو 2002، وتخدم طائراتها الآن شبكة مكونة من 60 مسارًا جوياً دوليًا ومحليًا من مركزي الشركة في ألماتي ونور سلطان. ويضم أسطول الشركة 38 طائرة بوينج 767-300ER وبوينج 757-200، وإيرباص A320/A321 (CEO/NEO/LR)، وإمبراير E190/E2. وتعدّ طيران أستانا أول شركة طيران من رابطة الدول المستقلة وأوروبا الشرقية تحصل على تصنيف 4 نجوم ولقب أفضل شركة طيران في آسيا الوسطى والهند من قبل وكالة التصنيف الدولية "سكاي تراكس" في عام 2012، وتمكنت من تحقيق هذا الإنجاز عاماً تلو الآخر حتى 2019. تأسست الشركة كمشروع مشترك بين الصندوق الوطني للرعاية الاجتماعية في كازاخستان (Samruk-Kazyna) بحصة 51%، وشركة بي إيه سيستمز بحصة 49٪.

    نبذة عن شركة بوينج

    تعد بوينج أكبر شركة في العالم في مجال صناعة الطيران، حيث تعتبر الشركة الرائدة عالمياً في مجال تصنيع وتوفير خدمات الطائرات التجارية وأنظمة الدفاع والفضاء والأمن. وتقدم بوينج، التي تعد أحد أكبر الشركات الأمريكية المصدرة، دعمها للعملاء من شركات الطيران في القطاعين التجاري والحكومي في 150 دولة. وتوظف بوينج أكثر من 150,000 شخص حول العالم، كما تستفيد الشركة من قاعدة الموردين العالمية المتميزة التي تعمل معها. واستناداً إلى تاريخها العريق في قطاع صناعة الطيران والفضاء، تواصل بوينج ريادتها في مجال التكنولوجيا والابتكار، وخدمة عملائها، وأيضا الاستثمار في تطوير وتعزيز أداء العاملين لديها.