• بعد مشاورات مع إدارة الطيران الفيدرالية والمجلس الوطني لسلامة النقل في الولايات المتحدة والعملاء، بوينج تؤيد تعليق عمليات طائرة 737 MAX لفترة مؤقتة

    13 مارس 2019  - لا تزال بوينج على ثقة مطلقة بسلامة طائرة 737 MAX، إلا أنها وبعد مشاورات مع إدارة الطيران الفيدرالية والمجلس الوطني لسلامة النقل في الولايات المتحدة وهيئات الطيران وعملائها حول العالم، قررت الشركة وبدواعي الحرص الزائد وطمأنة الجمهور حول سلامة الطائرة، بتقديم توصية لإدارة الطيران الفيدرالية بتعليق عمليات كامل أسطول طائرات 737 MAX البالغ عددها 371 حول العالم بصفة مؤقتة.

    وقال دينيس مولينبرغ، رئيس مجلس الإدارة والرئيس والمدير التنفيذي لشركة بوينج: "بالنيابة عن كامل فريق بوينج، نتقدم بخالص تعازينا لأسر وأحباء ضحايا الحادثين المؤلمين. نحن ندعم اتخاذ هذه الخطوة الاستباقية بدواعي الحيطة والحرص. إذ أن السلامة هي أحد القيم الأساسية لشركة بوينج منذ بدأت بتصنيع الطائرات، وستبقى كذلك. وليس هناك أولوية أهم من السلامة بالنسبة لشركتنا وقطاع عملنا. نحن نبذل كل ما في وسعنا لفهم مسببات هذين الحادثين بالتعاون مع المحققين، ونعمل على نشر تعليمات لتحسين السلامة والمساعدة على عدم تكرار ما حدث".

    ومن هنا فإن بوينج تقدم هذه التوصية وتدعم قرار إدارة الطيران الفيدرالية.